الباز للتجارة والطباعة والاعلان
نرجوا من السادة الزائرين التسجيل فى المنتدى وجرب التسجيل لا يأخذ سوى دقيقة واحدة

الباز للتجارة والطباعة والاعلان

طباعة .دعاية .إعلان.تجارة .توزيع
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اهم صور بر الوالدين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
Admin
avatar

عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 20/04/2008
العمر : 32

مُساهمةموضوع: اهم صور بر الوالدين   الثلاثاء 2 مارس 2010 - 11:26

أهم صور بر الوالدين

1- توقيرهما وإحترامهما :
أبصر أبو هريرة رضى الله عنه رجلين فقال لأحدهما : ما هذا منك ؟ فقال : أبى . فقال : لا تسمعه بإسمه ولا تمش امامة ولا تجلس قبله .
وقد رأى أبن عمر رضى الله عنهما رجلآ يطوف الكعبة حاملآ أمه على رقبته فقال : يا إبن عمر أترى أنى جزيتها ؟ قال : لا ولا بطلقة واحدة ولكنك أحسنت والله يثيبك على القليل كثيرآ .
ولازم أبو هريرة رضى الله عنه أمه ولم يحج حتى ماتت لصاحبتها .
ومن مظاهر التوقير والإحترام لهما أيضآ خفض الجناح لهما وتكريهما بالقول والفعل فلا ينهرهما ولا يرفع فوق صوتهما.
2- دعوتهما من المسلمين له أب لا يصلى أو أم لا تصلى أو متبرجة أو يأتون غير ذلك من المنكرات والكبائر وهم فى أشد الحاجة أن يهتم بهما أولادهما الذين هداهم الله تعالى إلى طرق الهداية ولا يتحجج أحد بكثرة مشاغلة الدنيوية أو حتى الدينية عن هذا الأمر الجلل .
روى مسلم عن ابى هريرة رضى الله عنه قال :
كنت أدعو أمى إلى الإسلام وهى مشركة فدعوتها يومآ فأسمعتنى فى رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أكره فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أبكى قلت يا رسول الله : ( كنت أدعو أم أبي هريرة الى الاسلام فتأبى علي ، واني دعوتها اليوم فأسمعتني فيك ما أكره ، فادع الله أن يهدي أم أبي هريرة الى الاسلام )فقال الرسول -صلى الله عليه وسلم- : ( اللهم اهد أم أبي هريرة )
فخرجت يعدو يبشرها بدعاء الرسول -صلى الله عليه وسلم- فلما أتاها سمع من وراء الباب خصخصة الماء ، ونادته : ( يا أبا هريرة مكانك )ثم لبست درعها، وعجلت من خمارها وخرجت تقول : ( أشهد أن لا اله الا الله وأن محمدا رسول الله )فجاء أبوهريرة الى الرسول -صلى الله عليه وسلم- باكيا من الفرح وقال : (أبشر يا رسول الله ، فقد أجاب الله دعوتك ، قد هدى الله أم أبي هريرة الى الاسلام) ثم قال : (يا رسول الله ، ادع الله أن يحببني وأمي الى المؤمنين والمؤمنات )فقال : ( اللهم حبب عبيدك هذا ( يعنى أبى هريرة ) وأمه الى عبادك المؤمننين ) . فما خلق مؤمن يسمع بى ولا يرانى إلا أحبنى ...
3- طلب رضاهما فى غير معصية :
فعن عمرو بن العاص رضى الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( رضا الرب فى رضا الوالدين ، وسخطة فى سخطهما )
قول أحدهم : " اللهم انه كان لي والدان شيخان كبيران، وامرأتي، ولي صبية صغار أرعى عليهم، فإذا أرحت عليهم، حَلـبت، فبدأت بوالداي فسقيتهما قبل بني، وأنه نأى بي ذات يوم الشجر، فلم آت حتى أمسيت فوجدتهما قد ناما، فحلبت كما كنت أحلب، فجئت بالحلاب، فقمت عند رؤوسهما أكره أن أوقظهما من نومهما، وأكره أن أسقي الصبية قبلهما، والصبية يتضاغون عند قدمي، فلم يزل ذلك دأبي ودأبهم حتى طلع الفجر، فإن كنت تعلم أني فعلت ذلك ابتغاء وجهك، فافرج لنا منها فرجه نرى منها السماء، ففرج الله منها فرجة فرأوا منها السماء"
فأثبت أيها المسلم على برك لوالديك .
4- وكذلك من أهم صور البر :
( برهما بكل ما تصل إليه يداه وتتسع له طاقته من أنواع البروا والإحسان كإطعامهما وكسوتهما وعلاج مريضهما ودفع الأذى عنهما وتقديم النفس فداء لهما وكذلك صلة الرحم التى لارحم له إلا من قبلها والدعاء والإستغفار لهما وإنفاذ عهدهما وإكرام صديقهما )
5- ومن أهم صور البر هو : برهما بعد موتهما :
فروى مسلم فى صحيحة عن ابى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا مات الإنسان إنقطع عنه عمله إلا من ثلاثة : إلا من صدقه جارية ، أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعوا له ) .
ولذلك فإنه يجب على الوالدين أن يحسنوا تربية أولادهم ليكون لهم الولد البار الصالح الذى ينفعهم بعد موتهم .
ومن البر بعد موتهما :
1- قضاء ولى الميت صوم النذر عنه :
فعن عائشة رضى اله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( من مات وعليه صيام صام عنه وليه ) .
2- التصدق عنهما :
فأخرج الشيخان وغيرهما عن عائشة رضى الله عنها أيضآ : أن رجلآ قال : إن أمى إفتلتت نفسها ولم توص وأظنها لو تكلمت تصدقت فهل لها أجر إن تصدقت عنها ولى أجر ؟ قال : نعم فتصدق عنها )
3- صلة رحمها :
لما رواة مسلم ( إن من أبر صلة الرجل أهل ود أبيه بعد أن يولى ) أى أصحاب أبيه الذين كان يودهم ويحبهم ويعلمهم فى غير معصية .

_________________
الباز للطباعة والاعلان 0163211327
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elbaz.yoo7.com
المدير العام
Admin
avatar

عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 20/04/2008
العمر : 32

مُساهمةموضوع: صور اخرى لبر الوالدين   الثلاثاء 2 مارس 2010 - 11:27

لقد طبق السلف رضي الله عنهم أعظم صور البر والإحسان واليكم بعض صور برهم

أبو هريرة رضي الله تعالى عنه كان إذا دخل البيت قال لأمه : رحمك الله كما ربيتني صغيرا, فتقول أمه : وأنت رحمك الله كما بررتني كبيرا .
وهذا ابن مسعود رضي الله تعالى عنه أحضر ماء لوالدته فجاء وقد نامت فبقي واقف بجانبها حتى استيقظت ثم أعطاها الماء . خاف أن يذهب وتستيقظ ولا تجد الماء , وخاف أن ينام فتستيقظ ولا تجد الماء فبقي قائما حتى استيقظت.
وهذا ابن عون أحد التابعين نادته أمه فرفع صوته فندم على هذا الفعل وأعتق رقبتين .
كان ابن سيرين إذا كلم أمه كأنه يتضرع وإذا دخلت أمه يتغير وجهه .
كان الحسن البصري لا يأكل من الصحن الواحد مع أمه يخاف أن تسبق يده إلى شيء وأمه تتمنى هذا الشيء .

حيوة ابن شريح أحد التابعين كان يدرس في المسجد وكانت تأتيه أمه فتقول له : قم فاعلف الدجاج فيقوم ويترك التعليم براً بوالدته ولم يعاتبها ولم يقل لها أنا في درس , أنا في محاضره , أنا في مجلس ذكر .

أما سمعتم بخبر أويس القرني !! هذا الرجل هو الرجل الوحيد الذي زكاه النبي صلى الله عليه وسلم وهو من التابعين وحديثه في صحيح مسلم , قال النبى صلى الله عليه وسلم للصحابة : (يأتيكم أويس ابن عامر من اليمن كان به برص فدعى الله فأذهبه أذهب الله عنه هذا المرض كان له أم كان له أم هو بها بر . يا عمر إذا رأيته فليستغفر لك فمره يستغفر لك ))
أن ابن عمر رضي الله عنهما لقي رجل أعرابي في الطريق إلى مكة فحمله وأعطاه عمامته فقالوا له يا ابن عمر هذا رجل أعرابي لو أعطيته شيء عادي لقبله , فقال ابن عمر : إنه كان صديق لعمر يعني كان صديق لوالدي عمر بن الخطاب رضي الله عنهما.

وكان ابن المنكدر من التابعين يضع خده على الأرض ويقول لأمه قومي ضعي قدمك على خدي !!

وهذا الإمام الذهبى رحمه الله وأحد العلماء يقال له قندار لم يرحلا في طلب العلم براً بأمهاتهم يعني ما خرج من مدينته التي هو فيها لأن والدته قالت : لا تخرج فبقي يطلب العلم في هذه المدينة حتى ماتت ثم سافر قال : أردت الخروج للعلم فرفضت أمي فأطعتها فبورك لي في ذالك .

وكان بعض التابعين لا يسكن في بيت أمه وهي تحته إجلالاً لها يعني ما يكون في الدور الثاني وهي في الدور الأرضي يعني أدب عالي أن يكون هو فوق وهي تحت..

بر الوالدين في حديث النبي صلى الله عليه وسلم :
عن عبد الله ابن مسعود رضي الله عنه قال : سألت النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل أحب إلى الله فقال صلى الله عليه وسلم ( الصلاة على وقتها . قلت ثم أي قال بر الوالدين . قلت ثم أي . قال الجهاد في سبيل الله )

وعن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ,قال لرجل استأذنه في الجهاد أحي والداك ؟ قال : نعم . قال ففيهما فجاهد . رواه البخاري.

وعنه رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال رضى الرب في رضى الوالد وسخط الرب في سخط الوالد )

وفي الحديث الآخر رغم أنفه رغم أنفه رغم أنفه , يعني يلصق بتراب أنفه , قيل من يا رسول الله : قال من أدرك أبويه عند الكبر أحدهما أو كلاهما ثم لم يدخل الجنة )

معنى كلامه صلى الله عليه وسلم إذا أدركت والديك أو أحدهما ولم تدخل الجنة بسبب برك بوالديك فيرغم أنفك يعني تستحق أن يلصق بالتراب لأنك لم تستغل هذا العمل الصالح الذي يوصلك إلى الجنة.

أخي .. أختي .. لقد قرأت هذه الكلمات عن بر الوالدين وعرفت ما في ذلك من الثواب الكبير .. فراجع نفسك مع والديك , وانتبه من العقوق .. واتق الله في كل حال

_________________
الباز للطباعة والاعلان 0163211327
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elbaz.yoo7.com
 
اهم صور بر الوالدين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الباز للتجارة والطباعة والاعلان :: منديات المواضيع العامة :: منتدى خاص بفضل الوالدين وواجبنا نحوهم-
انتقل الى: